الرئيسية / القصة / كاردينيا ــ حين يغني الأمل *_* نرجس عمران
كاردينيا ــ حين يغني الأمل *_* نرجس عمران

كاردينيا ــ حين يغني الأمل *_* نرجس عمران

كاردينيا ــ حين يغني الأمل _

بين رحلة افتتان على صهوة فرحٍ نبيل وتضارب أحلامٍ منها كبير وآخر صغير
وفي مجملها كانت حلما جميلا .
وبين تجاذب وتضاد في عمر الثواني أولها فكرة ،
أمنية ، رحلة الحلم في عالم الأمل ،
وأقصاها تعب واجتهاد حتى الإنهاك ،
هنا تجثم كاردينيا .
كاردينيا التي بسطت يدها مانحةً كل الذات في كف كرم يسع الكون بحجم قلبها الصغير
السلة في يدها الأخرى، تعاني ثقل فراغٍ ملأ جوفها
نضحتْ بهباء الفرح وعجتْ بفراغ الراحة والسكينة
اكتنزتْ ثمار خيبة والكثير الكثير من الخذلان ،
وبعض فتتات من فرح ، ومتفرقات من أزهار نجاح .
نجاحٌ سَقتهُ دموع وحدتها وعرق دأبٍ واجتهاد
لم يمتلئ به بعد قعر جوف سلتها
لطالما أيقن عمقُ سريرتها أنه سيحصد قمح بياضه يوماً بيادر ذهب جزاءً له
ولطالما جزم طيبُ نواياها وحُسن الخلق وبركان صبرٍ خامدٍ ما انفجرَ يوما ولا ثار جنونا ولا كفرا ولا عار
أنه لم يخلق هكذا ، ولا هذا تكوينه ليكون هباءً أو محض اندثار،
من نبضة إيمان راسخٍ بالله اعتمر جسدها سكينةً وانتشتْ
به روحها حد الإدمان
تيقنتْ أن من خلع عن نفسه ثقل عبء الواجبات رضاً وحبور
لا بُد أن يُستر بعباءة حقوقه مطرزة بالسعادة و فضفاضة بسكينة تكون له جنة تتسع لبراح الروح كيفما حلقت ؟
أو جنحها طار .
……………….يتبع
#نرجس_عمران
سورية

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن ﺍﺣﻠﺎﻡ المهندس ﺳﻜﺮﺗﻴﺮ ﻣﺪﻳﺮ التحرير

ﻣﺤﺮﺭﻩ ﻭﺑﺎﺣﺜﻪ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﻪ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊوالحوادث ﻋﺮﺑﻴﻪ ﺍﺻﻴﻠﻪ ﻭﻟﺪﺕ ﻭﺗﺮﻋﺮﺕ ﺑﺎﻟﻤﻬﺠﺮ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﻣﺎﺫﺍﻟﺖ ﺗﻠﻜ ﺎﻟﻤﻬﺮﻩ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺎﺻﻴﻠﻪ ﺣﺎﺻﻠﻪ ﻋﻠﻲ ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﻪ ﻭﺍﻟﺎﻋﻠﺎﻡ ﺍﻋﻴﺶ ﺑﻠﻨﺪﻥ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﻪ ﺍﻛﺘب ﺍﻟﻨﺜﺮ ﻭﻟﻲ ﻋﺪﻩ ﺑﺤﻮﺙ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﺣﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﺨﺼﻮﺹ ﺑﺎﻟﻤﻬﺤﺮ ﻭﺍﺛﺮ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻪ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺎﻗﻠﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻋﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﻩ. ﺍﻛﺘب النثر
إلى الأعلى