الرئيسية / النثر الأدبى / *صخبُ الصمت *-* سرور ياور رمضان
*صخبُ الصمت *-* سرور ياور رمضان

*صخبُ الصمت *-* سرور ياور رمضان

صخبُ الصمت
////////
لَا شيئ سِوَى بَقايا حُلْمٍ
وصخب الصَّمْت
و صَهِيل الأمنيات
وذكريات عَتِيقَة فِي انْفَاس اللَهفَةِ
تَخَطّ درباً إلى ذَاكِرَة مُتْعَبَة
لَفَّهَا النِّسْيَان
تَتَّسِع مَع مَدَار التَّذَكُّر
عِنْد الصباحات الغافية
يَسْتَفِيق فِي لَحْظَةِ انْتِظارٍ
فيورق الحنين
يَلْهَث بِنَبرَةِ صَوْت الْغِيابِ
الْمُسَافِر والغارق فِي لُجَّةِ الرَّحِيل
وَالِانْتِظَار الطَّوِيل
يُطِيل الْبَقَاء عِنْدَ عتبات الأحلامِ
تَسُوقُهَا غيمات الْمَاضِي
تَدْفَعُهَا الريحُ بعيداً
وحيداً يجتاحه الْأَوْهَام
وَفَرِح اللِّقَاء الْمُشْتَهَى والهيام
يَتْلُو تَعَاوِيذَ سِفْر الِانتظار وَالأَيام
عِنْد بوابات الرُّوح
يَسْمَع أنات الرِّيح
فِي ذَاكِرَة الْأَشْجَار
تُخْبِرُه عَن شَوْق غَادَرَه الْحَنينْ
يَتَحَدَّى لَحظَة انْعِتاق وَأَنِين
تَسَرَّبت مِن كُوَّةِ القلبِ وَالسِّنِين !!!!
سرور ياور رمضان
العراق
٢٠٢٠/٦/٢٣

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن ﺍﺣﻠﺎﻡ المهندس ﺳﻜﺮﺗﻴﺮ ﻣﺪﻳﺮ التحرير

ﻣﺤﺮﺭﻩ ﻭﺑﺎﺣﺜﻪ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﻪ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊوالحوادث ﻋﺮﺑﻴﻪ ﺍﺻﻴﻠﻪ ﻭﻟﺪﺕ ﻭﺗﺮﻋﺮﺕ ﺑﺎﻟﻤﻬﺠﺮ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﻣﺎﺫﺍﻟﺖ ﺗﻠﻜ ﺎﻟﻤﻬﺮﻩ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺎﺻﻴﻠﻪ ﺣﺎﺻﻠﻪ ﻋﻠﻲ ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﻪ ﻭﺍﻟﺎﻋﻠﺎﻡ ﺍﻋﻴﺶ ﺑﻠﻨﺪﻥ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﻪ ﺍﻛﺘب ﺍﻟﻨﺜﺮ ﻭﻟﻲ ﻋﺪﻩ ﺑﺤﻮﺙ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﺣﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﺨﺼﻮﺹ ﺑﺎﻟﻤﻬﺤﺮ ﻭﺍﺛﺮ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻪ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺎﻗﻠﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻋﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﻩ. ﺍﻛﺘب النثر
إلى الأعلى