الرئيسية / النثر الأدبى / شهريار والفجر *-* سما اسبر
شهريار والفجر *-* سما اسبر

شهريار والفجر *-* سما اسبر

شهريار والفجر..

في الصباح تهادى شهريار
وتأنق
سرح احساسه
بسنا الفجر وفاض
همس الحب في غياهب الليل
جاد به وتألق
استرسل وكأن كتابٌ
بين يديه ويقرأ

شهريار مغروم، هائم
وعد حبيبته شهرزاد
ان لا يحمل سكينه
في الفجر ليذبح
سكب ساعاتها
كؤوس من عشق روحه
مشط وعطر شعرها الغجري
بشذى شوقه
وتباهى بانه الاوفى
سماها بعاشقته
سمائه
سماته الابرز
حمل الحب
سنابل وعود ومضى
وتارة يعود ليقول
اياك ان تخافي البعد
او تشتكي مني لمس الغدر
اني لا أتجرأ على فَقد حنانك
فانا في حبك مجنون
ولست بمجون انا
اشتاق، أحتكر
كل شوق العاشقين
ولك حبي
طهر أطهر به قلبك
نامي في جفوني
فانت القصيدة والحروف
أنت دقات القلب والحنين
أنت لي كل الحواس.

قالت شهرزاد..
أشم رائحة الفجر
وخيوط الضوء تدركنا
وانا لك ما قصصت
ما عندي لك بعد
آلا أهديتني عمر
حتى أبثك ما في القلب
من منى؟؟
قال سلمتك سلاحي
وكل الاماني غردي محبوبتي
ما لي رغبة في ضوءٍ
يبعدك عني
ولا شمس تغيبك

قالت.. آه حبيبي
همسك كان كطيور الحب
غنيت في مرابعي
حتى أطربتني
غمرتني، سكنت أوردتي
وكتبت على الجبين
انك الملك
أحبك أول مسائي
وآطيل بقصتي
خوفا من صياح ديك فجرك
أعشقك نعم كل ما وجدت
روحي في صوتك
أتنفسك عشقاً
كلما ألبستني
شال حبك طواعياً
وأكرهك على قدر
كل ما ذكرت
على قدر ما يغريك
ضوء النهار
لتشحذ سكين الغدر..

سما.. اسبر

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن ﺍﺣﻠﺎﻡ المهندس ﺳﻜﺮﺗﻴﺮ ﻣﺪﻳﺮ التحرير

ﻣﺤﺮﺭﻩ ﻭﺑﺎﺣﺜﻪ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﻪ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊوالحوادث ﻋﺮﺑﻴﻪ ﺍﺻﻴﻠﻪ ﻭﻟﺪﺕ ﻭﺗﺮﻋﺮﺕ ﺑﺎﻟﻤﻬﺠﺮ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﻣﺎﺫﺍﻟﺖ ﺗﻠﻜ ﺎﻟﻤﻬﺮﻩ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺎﺻﻴﻠﻪ ﺣﺎﺻﻠﻪ ﻋﻠﻲ ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﻪ ﻭﺍﻟﺎﻋﻠﺎﻡ ﺍﻋﻴﺶ ﺑﻠﻨﺪﻥ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﻪ ﺍﻛﺘب ﺍﻟﻨﺜﺮ ﻭﻟﻲ ﻋﺪﻩ ﺑﺤﻮﺙ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﺣﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﺨﺼﻮﺹ ﺑﺎﻟﻤﻬﺤﺮ ﻭﺍﺛﺮ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻪ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺎﻗﻠﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻋﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﻩ. ﺍﻛﺘب النثر
إلى الأعلى