الرئيسية / الشعر الفصيح / حِلْـمُ الشّوق *-* جميل الصويلح
حِلْـمُ الشّوق *-* جميل الصويلح

حِلْـمُ الشّوق *-* جميل الصويلح

ـ📶★[( حِلْـمُ الشّوق )]★📶
للشاعر / جميل الصويلح
ـ━━━━━━━━━━━

عَجِبتُ لحِلْمِ الشّوق حِينَ أُرسِلهُ
إليــكَ إلا وَ عَـادَ! عَنــكَ يَسـألُنِي

أَ لِآخِـرِ الحُـبّ اعنيـهِ؟ أم لأوَّلــهُ
و في عَــوْدهِ رِيبٌ! كَادَ يَكْسِرُنِي

يُخْفِي وَرِاءَ الصَّمت النَّار تَحرِقهُ
و في طَرفِـهِ لَمحٌ! يكَادَ يُحرِقُنِي

و إلَّاَ مَــا يُبكِيــهِ؟ حِيــنَ أســـألهُ
بِرَبكَ يَا شَوقُ! قُل لِي وَأُصدُقنِي

وهل حُبّنَا مَا زَالَ العَهـد يَحفَظهُ
أم أنَنِي أرمِيك! والحُبُ يَخذِلُنِي

أو العَتَب هُو فِيك! و أنتَ تَظلِمهُ
اجَابَنِي بِالدَّمـعِ! و الدَّمعُ حَدَّثَنِي

يَرثَى لِحَالِي الشّوقُ وكُنتُ أتّهِمَهُ
فأدرَكتُ إلَّا الشّوقُ كَانَ يَرحَمُنِي

و حُبِيا مَخذُولا و الشّوق أغْصُبهُ
وَهُيَامِيَامَكْدُورا والحَظَّ يَعكِسُنِي

و غَالِي دَمـع العَين! آبَات أسْكَـبهُ
وهَاجِسي شَاكٍ والنَّاسُ تَحسَبُنِي

أخُوضُ بَحر العِشْق كَيفَ أسطُرهُ
واجْنِي ثِمَار الحُب غَزَار يَكْفِينِي

ولا يَعلَمُــوا أنِّي! بِالهَجسِ أبحَثهُ
أعِيشهُ إحسَاس والقَاهُ في ظَنِّي

الحُب يَبقَىَ ضَيف الرُّوحُ تُشْرِكهُ
هَدِيَة الرَّحمَن! احفَظهُ في عَينِي

لَو طَالَ عُمرِي ألف سَأظلُّ أنشُدهُ
ومَا ظَنِّي بالرَّحمَن! إلا سَيَكْرِمُنِي

ـ━━━━━━━━━━━
✒ بقلم / جميــل الصــويلح
صنعا في : 2020/8/8م

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن ﺍﺣﻠﺎﻡ المهندس ﺳﻜﺮﺗﻴﺮ ﻣﺪﻳﺮ التحرير

ﻣﺤﺮﺭﻩ ﻭﺑﺎﺣﺜﻪ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﻪ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊوالحوادث ﻋﺮﺑﻴﻪ ﺍﺻﻴﻠﻪ ﻭﻟﺪﺕ ﻭﺗﺮﻋﺮﺕ ﺑﺎﻟﻤﻬﺠﺮ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﻣﺎﺫﺍﻟﺖ ﺗﻠﻜ ﺎﻟﻤﻬﺮﻩ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺎﺻﻴﻠﻪ ﺣﺎﺻﻠﻪ ﻋﻠﻲ ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﻪ ﻭﺍﻟﺎﻋﻠﺎﻡ ﺍﻋﻴﺶ ﺑﻠﻨﺪﻥ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﻪ ﺍﻛﺘب ﺍﻟﻨﺜﺮ ﻭﻟﻲ ﻋﺪﻩ ﺑﺤﻮﺙ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﺣﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﺨﺼﻮﺹ ﺑﺎﻟﻤﻬﺤﺮ ﻭﺍﺛﺮ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻪ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺎﻗﻠﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻋﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﻩ. ﺍﻛﺘب النثر
إلى الأعلى