الرئيسية / الخاطرة / بيروت *-* سعيد إبراهيم زعلوك
بيروت *-* سعيد إبراهيم زعلوك

بيروت *-* سعيد إبراهيم زعلوك

بيروت

سعيد إبراهيم زعلوك

ماذا تبقي لنا
سوي أشلاء ودخان
ودماء ذكية
ملقاة بكل مكان
وبيروت الجميلة
تئن من الجراح والأحزان
ويلعب بأركانها
كل شرير وجبان
الندي يغسلها بالصباح
بالياسمين والريحان
ويأتي المجرمون الغاشمون
يلعبون ويحرقون الأركان
والموت لا يفارقها
ولا يتركها
ويعزف لها الأحزان
وشلال الدماء بكل فج
هنا منه بركان
وبركان
والخنساء..
لا تكف عن البكاء
ولا تمل من لمس الجدران
ترنو لأن يعود أبنائها سالمين
وأن يسلموا من العدوان

بيروت 🇵🇪
يا صبية، بهية
رملوك قبل الأوان
قتلوك بالرصاص
لم يخشوا أرضا وأوطان
بيروت
الصبح موعدنا
غدا ستشرق شمسه للعيان
وتعودين عروس بهية
تتغني بأعذب الألحان
والبحر بعد صمته
يضحك للشطآن
بيروت
أنت أبية
رغم كل ما فعلوه
من عدوان

5/8/2020

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن ﺍﺣﻠﺎﻡ المهندس ﺳﻜﺮﺗﻴﺮ ﻣﺪﻳﺮ التحرير

ﻣﺤﺮﺭﻩ ﻭﺑﺎﺣﺜﻪ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﻪ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊوالحوادث ﻋﺮﺑﻴﻪ ﺍﺻﻴﻠﻪ ﻭﻟﺪﺕ ﻭﺗﺮﻋﺮﺕ ﺑﺎﻟﻤﻬﺠﺮ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﻣﺎﺫﺍﻟﺖ ﺗﻠﻜ ﺎﻟﻤﻬﺮﻩ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺎﺻﻴﻠﻪ ﺣﺎﺻﻠﻪ ﻋﻠﻲ ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﻪ ﻭﺍﻟﺎﻋﻠﺎﻡ ﺍﻋﻴﺶ ﺑﻠﻨﺪﻥ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﻪ ﺍﻛﺘب ﺍﻟﻨﺜﺮ ﻭﻟﻲ ﻋﺪﻩ ﺑﺤﻮﺙ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﺣﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﺨﺼﻮﺹ ﺑﺎﻟﻤﻬﺤﺮ ﻭﺍﺛﺮ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻪ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺎﻗﻠﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻋﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﻩ. ﺍﻛﺘب النثر
إلى الأعلى