الرئيسية / النثر الأدبى / إلى متى *-* شاديا السروجي
إلى متى *-* شاديا السروجي

إلى متى *-* شاديا السروجي

إلى متى
إلى متى أبقى ساكنة
الحروفُ فوق شفتاي
لكنَّ العلةَ ليست من الحرفِ
في يدي جرح سكين
إلى متى أبقى صامتة
والصمتُ يطبقُ فوق صدري
خلفَ الجميع يصرخُ طفلٌ يستغيث
وأمُّه تبيعُ جسدها من أجل رغيف
إلى متى أحملُ كراستي
والأقلامُ من ظلامِ المشهدِ تتوسل
لا….لا… لا تريني بؤسَ البائسين
إلى متى أقول أني شاعرة
الشعرُ إذ لم ينطق بالحق
قد ضاع بين أفواهِ العابثين
إلى متى أكتب السماءَ
والأرضُ أمامي من الشمالِ إلى الجنوب
ومن الشرقِ إلى الغربِ
وليس فيها سوى صفحةٌ سوداء
محبرةٌ خرساء
قلمٌ متعجرف
وآخرُ جاف
إلى متى أقول أني شاعرة
والشعرُ لا يطحنُ القمحَ
لا يطعمُ الجوعىَ
لا يسقي العطاشَ
لا يكسي العُراة
إلى متى وقلمي
عسيرُ التنقيط
عسيرُ التشطيب
عسيرُ الاختصار
عسيرُ التقديم والتأخير
إلى متى …..
إلى متى ونحن أمةٌ علماؤها
فوق منابرهم غافلون
كُتَّابها تحت سرير الفكر نائمون
ضعافُ النفس في منتصفِ النهار مرتشون
إلى متى ندَّعي الفكر
وأفكارُنا كتبناها إعلاناتٍ في شاشاتِ التلفزة
فوق صحن المُتبل
مع عروسة اللبن المصفى والنعناع اليابس
أفكارنا مع قيود الكلمة مُعطلة
على شماعة الثياب مُعلقة
في دهليز الفكر واقفة
أفكارُنا ما مارست لعبةُ كرة السلة
ولا دخلت ملعب الكولف
أفكارُنا مازالت حبيسة الصدرِ
وسلطةِ الجيب
إلى متى أقول أني شاعرة
بات الشعور لا يعنيني
حيث يتوقف بعد انقطاع التيار الكهربائي
وبعد الوقوف ثلاث ساعات في طابور
الأحلام الغذائية
وبعد استدراج عاطفة المعونة النرجسية
من صالات المواطنة
إلى متى أقول أني شاعرة
ما عاد يعنيني إحساسُ الحرف
ولم تعد لديّ ورقة من أوراقِ الرخاء
قلمي لم يعد يشبعُ رغباتي
و ممحاتي لم تعد تمحو يأسي
امنحوني ذلك الاحساس
واعطوني ورقة من الرخاء
وقلماً يشبعُ رغباتي
وممحاةٌ تمحو يأسي
امنحوني أنوثة طاغية
من دون مستحضراتِ التجميل
وطفلاً رضيعاً لا يبكي
لأن الحليب باهظُ الثمن
وأرضاً لا تحترق إن نسينا عودَ الكبريت
بين سيقانِ أشجارها
امنحونا كرامة بعد أن ضاعت كرامتُنا
وأصبحت لا تُرى بالتلسكوب
إلى متى أقول بأني شاعرة
الكاتبة شاديا السروجي

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن ﺍﺣﻠﺎﻡ المهندس ﺳﻜﺮﺗﻴﺮ ﻣﺪﻳﺮ التحرير

ﻣﺤﺮﺭﻩ ﻭﺑﺎﺣﺜﻪ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﻪ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊوالحوادث ﻋﺮﺑﻴﻪ ﺍﺻﻴﻠﻪ ﻭﻟﺪﺕ ﻭﺗﺮﻋﺮﺕ ﺑﺎﻟﻤﻬﺠﺮ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﻣﺎﺫﺍﻟﺖ ﺗﻠﻜ ﺎﻟﻤﻬﺮﻩ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺎﺻﻴﻠﻪ ﺣﺎﺻﻠﻪ ﻋﻠﻲ ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﻪ ﻭﺍﻟﺎﻋﻠﺎﻡ ﺍﻋﻴﺶ ﺑﻠﻨﺪﻥ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﻪ ﺍﻛﺘب ﺍﻟﻨﺜﺮ ﻭﻟﻲ ﻋﺪﻩ ﺑﺤﻮﺙ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﺣﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﺨﺼﻮﺹ ﺑﺎﻟﻤﻬﺤﺮ ﻭﺍﺛﺮ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻪ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺎﻗﻠﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻋﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﻩ. ﺍﻛﺘب النثر
إلى الأعلى