الرئيسية / النثر الأدبى / أشواق وأشواك *-* عبدالواسع الفاتكي
أشواق وأشواك *-* عبدالواسع الفاتكي

أشواق وأشواك *-* عبدالواسع الفاتكي

أشواق وأشواك

على محياها تنتحر أشواقي المتهدجة بترانيم الدجى ، وأشواك القلق من الغد الآتي ، من هناك من حيث تقف طيور الحبارى ، تتسلل بأنين الصمت ، نحو مرابض أشجان الشوق ، لا زرع غير الشوك ، من وسط الجموع ، تغيب أزهار الشموع المرسومة على جبين سباتنا الموجوع.

تتنمر الغزال الشرود ويتغزل النمر الحرون ، ضباب كثيف حجب الرؤية ، من خلف ستار التقية ، سليلة ألم مسجى ، بين أقدام الأنين ، وأصابع الحنين ، ذكريات ملفوفة بفشل الأمنيات، من هنا من هناك ، لا معنى للسكون ، لا مكان للوجوم الشوق المدفون تحت ركام البون ، لحظاتنا المسروقة من جيوب اللصوص ، آمالنا المنهوبة من حمران العيون ، أرواحنا المرهونة لدى سواد العيون ، ضحكاتنا المنتشرة في أرجاء السكون ، عنب تحول زيزفون

صمدت بحار أشواقنا ، في صحراء أشواقك ، ركضت تلملم شتات أحداقك ، مكثت في حضن أنيابك ، تمزق الغد الآسي ، تلعن الحاضر القاسي والماضي الآسر تشعل فينا جمرة الوجد ونار حظنا العاثر .

عبدالواسع الفاتكي

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن ﺍﺣﻠﺎﻡ المهندس ﺳﻜﺮﺗﻴﺮ ﻣﺪﻳﺮ التحرير

ﻣﺤﺮﺭﻩ ﻭﺑﺎﺣﺜﻪ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﻪ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊوالحوادث ﻋﺮﺑﻴﻪ ﺍﺻﻴﻠﻪ ﻭﻟﺪﺕ ﻭﺗﺮﻋﺮﺕ ﺑﺎﻟﻤﻬﺠﺮ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﻣﺎﺫﺍﻟﺖ ﺗﻠﻜ ﺎﻟﻤﻬﺮﻩ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺎﺻﻴﻠﻪ ﺣﺎﺻﻠﻪ ﻋﻠﻲ ﻣﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﻪ ﻭﺍﻟﺎﻋﻠﺎﻡ ﺍﻋﻴﺶ ﺑﻠﻨﺪﻥ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﻪ ﺍﻛﺘب ﺍﻟﻨﺜﺮ ﻭﻟﻲ ﻋﺪﻩ ﺑﺤﻮﺙ ﺑﻘﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﺣﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﺨﺼﻮﺹ ﺑﺎﻟﻤﻬﺤﺮ ﻭﺍﺛﺮ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻪ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﻪ ﻋﻠﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺎﻗﻠﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻋﺎﺕ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﻩ. ﺍﻛﺘب النثر
إلى الأعلى